نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
المدير الإداري : إدريس غزواني
casapress@gmail.com
مستشار قانوني : حميد قيبع
casapress@gmail.com
رئيس قسم المراسلين الصحفيين : هشام الصبطي
casapress@gmail.com

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
الذكرى 21 للشهيد ابراهيم بوعرم السملالي بمدينة الدارالبيضاء

الدار البيضاء في : 10/05/2016

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

محمد قمار

بعد مرور 21 سنة عن اغتيال الشهيد ابراهيم بوعرم السملالي خيمت روح الفقيد في اللقاء الذي جمع كل أصدقائه ومعارفه ومناهضي العنصرية وفعاليات المجتمع المدني والجسم الإعلامي وهيئات تمثل الجالية المغربية . حيث حشدت الذكرى 21 لضحية العنصرية بفرنسا يوم فاتح ماي 1995 ، كل من الجمعية الفرنسية الافريقية فرع المملكة المغربية  وجمعية سفراء الدار البيضاء سطات بأوروبا بالإضافة إلى  النقابة الوطنية للتجار والمهنيين و جمعية المغاربة ضحايا الطرد التعسفي من الجزائر علاوة على حضور فعاليات من الجالية المغربية وتمثيلية  مجلس الجالية المغربية أثناء فعاليات الذكرى 21 ، على اعتبار أنها تستحضر روحه الطاهرة وتسترجع من خلالها ذاكرة جيل بكامله عانى من ويلات العنصرية، والظلم والقهر  بالمهجر ، وأكد علي باديس رئيس الجمعية الفرنسية الافريقية في كلمته من داخل مقرها بالدار البيضاء يوم 07 ماي 2016 على أهمية التواصل معتبرا أن الهيئة تقوم بالتوجيه و التكوين و الخدمات ملوحا إلى أن الذكرى هي بمثابة نبراس  ينير الطريق حتى يضل اسم  ابراهيم حيا وتحفز روحه كل المكونات للدفاع عن الجالية المغربية بالمهجر و كذلك أمام الجهات المعنية بالمغرب

 جمعية ضحايا  الطرد التعسفي من جهتها  استرجعت المعاناة و الظلم الذي طالها منذ 1975 جراء التعسفات والمضايقات التي مارسها عسكر الجزائر ضد المغاربة،فرغم مرور السنوات لازلت معاناتهم مستمرة   وتداوي الجروح وتنتظر استرجاع حقوقها . هذا وكانت كلمة الأستاذ ياسين رئيس جمعية السفراء  ذات دلالات و اشارات ورسائل قوية وذلك من خلال اعطاء كرنولوجيا للحدث المأساوي كما أكد على دور الجيل الأول الذي بفضله كانت التنمية بالبلد المستقبل و البلد الأصلي ،أما محمد ركوب رئيس جمعية الصداقة المغربية الفرنسية  الذي تحدث عن معاناة الجالية و عن اللامبالاة المسؤولين من خلال عدم الاهتمام بمشاكلهم و عن الاضطهاد فقد أكد على ضرورة تحصين الشباب المهاجر بهويته وذاكرته والاعتناء بمطالبه ألملحة

كما جاءت جل التدخلات على أنه حان الوقت  لرد الاعتبار للجالية  التي أعطت و مازلت تومن بتنمية الوطن وبحبه من أجل ازدهاره و استقراره

وفي ختام اللقاء اجمع الحاضرون على ضرورة تنظيم زيارة لقبر الشهيد بمنطقة أدوأوسمال بإقليم تزنبت للترحم على روحه الطاهرة . جدير بالذكر أن 170 هيئة مدنية وجمعوية وحقوقية تخلد ذكرى لاغتيال الراحل إبراهيم بفرنسا يوم فاتح ماي من  كل السنة .، وأكدت خلال تخليدها للذكرى على ضرورة أن تنخرط كل المؤسسات والوزارات المعنية بشؤون الجالية المغربية من مجلس الجالية ووزارة الجالية ووزارة الخارجية  في الدينامية الجديدة للملكة المغربية تفعيلا لمقتضيات الدستور الذي خص الجالية المغربية بعطف شامل وجب تكريسه وتفعيله من خلال المؤسسات

وقد كانت للشواهد التقديرية  التي وزعت على  الجمعويين وبعض أفراد الجالية و جسم الاعلام و بعض المستثمرين أثر بليغ على نفوسهم  باعتبار هذا الاحتفاء اعتراف على تضحياتهم و وطنيتهم الحقة



بقلم : كازا بريس كازا بريس

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً