نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
صحفي مكتب بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
رئيس قسم المراسلين الصحفيين : هشام الصبطي
casapress@gmail.com

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
عودة فنان العيطة فنان فؤاد عمرو الى الاضواء

الدار البيضاء في : 04/08/2018

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

تعرف ساحة لبريجة /فضاء المرسة القديم /بالجديدة سهرات ليلية تؤثث فرق محلية ووطنية وتدخل هذه السهرات في إطار الانشطة الفنية التي برمجتها الجمعية الاقليمية للشؤون الثقافية بتنسيق مع جماعة الجديدة ،وقد كانت خشبة فضاء لبريجة سهرة الخميس 2غشت مع الفنان الشعبي فؤاد عمرو الذي الهب جمهور دكالة بمجموعة من الاغاني الشعبية التي حلقت بالجميع في عالم لعيوط والماضي الجميل وأهازيج جديدة تتماشى مع ذوق شباب تناغم بإيجابية كبيرة مع الفنان فؤاد الذي يعود بقوة الى عالمه الفني الذي هجرة لمدة بعد أريام في المهجر في تونس السويد السعودية ،وللاشارة ينتمي لعائلة فنية فهو عم ايقونة فن الملحون بازمور المنشدة شيماء
 



بقلم : المهدي ابوالعولة

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
2018-08-04
1  -  عبد الحكيم موساوي
فنان بمعن الكلمة فواد كان فنانا واروعنا باغانيه التراتية الشعبية في 1990 ورجع بقوة 2018 في هاد المهرجان شكرا
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً