نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
صحفي مكتب بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
رئيس قسم المراسلين الصحفيين : هشام الصبطي
casapress@gmail.com

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
بني ملال تحتضن الملتقى العلمي العاشر حول موضوع

الدار البيضاء في : 12/03/2019

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

افتتحت اليوم الثلاثاء 12 مارس 2019 ، برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال، أشغال الندوة الدينية والعلمية المنظمة من طرف المجلس العلمي المحلي لبني ملال، في إطار الملتقى العلمي العاشر حول موضوع " المكانة الاعتبارية للشباب في الإسلام، تكامل القيم الدينية والمدنية المؤطرة ".

و في كلمة بالمناسبة، أكد السيد خطيب لهبيل، والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل إقليم بني ملال،أن هذا الملتقى يعد حلقة من سلسلة مبادرات المجلس العلمي المحلي الرامية إلى ترسيخ الأخلاق السامية من خلال التكثيف من التوعية الدينية من أجل بناء المجتمع وتقوية مناعته.

و بعد أن ذكر بأهمية هذا اللقاء الديني والفكري والثقافي، استحضر السيد خطيب لهبيل العناية الملكية السامية التي يوليها أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس للعلـم والعلماء، وإحداث مؤسسات للسهر على الشأن الديني والأمن الروحي ووحدة العقيدة والمذهب المالكي، وبناء وإصلاح المساجد، وبالكراسي العلمية ومحاربة الأمية، والاعتناء بالأئمة والوعاظ والمرشدين والقيمين الدينيين وكل المشرفين والعاملين بالحقل الديني.

كما ذكر في هذا السياق بترأس أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس للعديد من اللقاءات الدينية والفكرية، وعلى رأسها الدروس الحسنية الرمضانية وذلك استلهاما للعبر منها في السير بالأمة المغربية في الطريق المستقيم، وطريق الصلاح والهدية.

وفي ختام كلمته نوه والي الجهة بالمجهودات المبذولة من طرف المجلس العلمي المحلي لبني ملال، وكذا المصالح الإقليمية لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية، في سبيل تنوير الساكنة بهذا الإقليم حول مكرمات الدين الإسلامي الحنيف، والسيرة النبوية الشريفة، والنهوض بالشأن الديني وترسيخ السلم الاجتماعي من خلال السهر على الامن الروحي وصيانته حفظا للمبادئ والأخلاق الإسلامية السمحة، سواء في مجال العبادات او في المعاملات، سيرا على نهج مولانا المنصور بالله امير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله.

حضر هذا اللقاء الأمين العام للمجلس العلمي الاعلى ورئيس المجلس العلمي المحلي لبني ملال ورئيس جامعة السلطان مولاي سليمان وممثل جهة بني ملال خنيفرة وعمداء الكليات بجامعة السلطان مولاي سليمان وأعضاء المجلس العلمي المحلي لبني ملال وعدد من الأساتذة الجامعيين والأئمة والوعاظ والمرشدين والقيمين الدينيين وكل المشرفين والعاملين بالحقل الديني بالإقليم.

 




بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً