نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
القضاء الإسباني يقوم بحفظ قضية عاملات الفراولة لعدم وجود أدلة اثبات

الدار البيضاء في : 23/04/2019

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

قررت القاضية المكلفة بقضية العاملات المغربيات ضحايا الابتزاز والاعتداءات الجنسية بحقول الفراولة، حفظ القضية مؤقتا نظرا لعدم وجود مؤشرات تؤكد ارتكاب أي جريمة في حق العاملات المشتكيات

 

 وأوردت وكالة الأنباء "أوروبا بريس"، أمس الإثنين نقلا عن مصادر من المحكمة الابتدائية  ببلدية "لا بالما ديل كوندادو" بمدينة ويلفا، أن القاضية اعتبرت في قرار بتاريخ 12 أبريل أن التحقيق الذي تم القيام به أظهر "عدم وجود أية مؤشرات على ارتكاب أي جريمة" سواء من خلال الأبحاث المنجزة من طرف الحرس المدني أو من خلال أبحاث مفتشية الشغل.

 

وأضافت "أوروبا بريس"، أن الشكاية التي تقدمت بها عشرة عاملات مغربيات بحقول الفراولة أظهرت تضارب في أقوال إحدى المشتكيات خصوصا تلك التي اشتكت من ظروف العمل، وهو ما  أنكره رئيس العمال موضوع شكاية العاملات المغربيات.

 

كما أن التحقيقات المنجزة من طرف مفتشية الشغل لم تسجل أي خرق يتعلق بظروف العمل أو حماية حقوق العاملات، تضيف ذات الوكالة.

 

وتابعت "أوروبا بريس" أن مفتشية الشغل عند زيارتها للمزرعة موضوع القضية لم تلاحظ ولم تسجل "مؤشرات تدل على معاملة مهينة أو تمييزية"، كما أن المفتشية واقفت على حالة جيدة للمرافق ومساكن الإقامة.

 

وأضاف ذات المصدر، أن عناصر الحرس المدني قاموا بدورهم بزيارة المزرعة المذكورة إلا أنهم "لم يجدوا أي شيء غير طبيعي".

 

واستندت القاضية في قرارها بحفظ القضية على أن تصريح المشتكية الأولى أمام الحرس المدني، الذي قامت بتعديله جزئيا أمام المحكمة، يبقى تصريحا غير كافي دون تقديم أية فيديوهات تثبت صحة الانتهاكات والمخالفات المرتكبة.

 

وبعد مرور عدة شهور على فتح التحقيق وبعد عدم ظهور أي دليل أو مؤشر على الجريمة، تضيف "أوروبا بريس، قررت القاضية المكلفة بالملف بناء على طلب دفاع المتهم حفظ القضية مؤقتا بمبرر أن ارتكاب هذه الجريمة ليس لها ما يبررها بما فيه الكفاية"...

 

يشار إلى أ، قضية العاملات المغربيات بحقول الفراولة كانت قد تفجرت بعدما نشرت جريدة الإسبانيول  (El espanol) في وقت سابق تحقيقا صحافيا صادما، يفضح الاستغلال الجنسي الذي تتعرض له العاملات المغربيات في حقول الفراولة في منطقة ويلفا الواقعة جنوب إسبانيا، وهو ما دفع السلطات القضائية بجنوب إسبانيا إلى فتح تحقيق في النازلة وتوقيف أول متهم (47 سنة) في هذه القضية الذي يعمل كرئيس للعمال داخل الحقول، والذي تقرر فيما بعد متابعته في حالة سراح.



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً