نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 او0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
0660664910
مراسل صحفي بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي سطات : ادريس غزواني
مراسل صحفي : المهدي لوجاني
Casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد اللكاني
Casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد الحاج
Casapress@gmail.com
مراسلة صحفية سويسرا : غزلان عرافي
Casapress@gmail.com
مصور صحفي : عبد الحليم جلان

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
صفعة مدوية: العنصر يفقد سيطرته على الفريق البرلماني للحركة الشعبية و14 برلمانيا يعلنون إلتحاقهم بـتيار التغيير

الدار البيضاء في : 22/10/2019

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

تلقى امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، الذي عمر طويلا في قيادة “السنبلة”، صفعة جديدة على غرار الضربات السياسية التي توالت ضده، من تيار التغيير، الذي يقود شبه حركة تصحيحية من داخل الحزب، إذ فقد سيطرته على الفريق البرلماني للحزب بمجلس النواب، بعدما أعلن 14 برلمانياً ينضوون تحت يافطة "تيار التغيير" الذي يتزعمه محمد حصاد، مقاطعتهم لجميع اجتماعات ولقاءات وأنشطة الحزب، وإعلان تمردهم على القيادة الحالية للتنظيم الحزبي.

وشهد اجتماع الفريق الحركي بالغرفة الأولى يومه الإثنين، غياب أزيد من 14 برلمانيا من أصل 25، فيما حضر 11 برلمانيا من المحسوبين على تيار حليمة العسالي وصهرها محمد أوزين اللذان يعيشها أحلك أيامهما داخل حزب الحركة الشعبية، بعدما أعلن "تيار التغيير" تمرده على الأمين العام امحند العنصر، وشروعهم في عقد اجتماعات مكثفة لإقناع قياديين بارزين في الحزب بالإنقلاب على تيار امحند العنصر.

وتطال امحند العنصر اتهامات من طرف زعما "تيار التغيير" بـ"معاكسة التعليمات والتوجيهات الملكية" وضرب الخطب الملكية عرض الحائط، وعدم إستجابته للخطب الملكية التي تشدد على ضرورة تجديد النخب والتشبيب، إلا أنه مازال يصر على المكوث في "كرسي الزعامة"، متجاهلا مفاهيم غزت القاموس السياسي المغربي، من قبيل "الديناصورات" و"المعمرين".

وأضحى امحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، الذي يوصف بـ”الزعيم الخالد” والذي ترأس الحزب لأكثر من 20 سنة، يعيش أسوأ أيامه، بعدما تطور الصراع الداخلي إلى حرب دموية، خصوصا مع وجود تحركات لبعض قياديي الحزب الذين يسعون خلال إجتماع المكتب السياسي المقبل للمطالبة بإستقالته، وتفويض أمور تسيير الحزب للجنة مصغرة في أفق تنظيم مؤتمر استثنائي سيتم خلاله إنتخاب قيادة جديدة.



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً