نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
صحفي مكتب بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
صحفي : عبد اللطيف اعسيلة
casapress@gmail.com
: ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
تكريم مميّز حظيت به الدكتورة أمينة رضوان الباحثة في العلوم القانونية وسط حضور حشد من الشخصيات والمشاهير

الدار البيضاء في : 13/11/2019

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

احتضنت مدينة مرتيل يومه السبت تاسع نونبر 2019 ، عرسا فنياً بهيجا تكريميا، وذلك تخليدا للذكرى ال44 للمسيرة الخضراء المظفرة الذي حضرته شخصيات وازنة  تنتمي لميادين متعددة وفعاليات أخرى من المجتمع المدني.
وإحتفاء بهذه الذكرى الغالية على قلوب جميع المغاربة، و بعد ترتيل آيايات بينات من الذكر الحكيم والعزف على نغمات النشيد الوطني المغربي ،قرر المجلس الإقليمي لمدينة ( المضيق- مرتيل) برئاسة الأستاذ "محمد العربي المرابط"  تكريم الدكتورة " أمينة رضوان" الباحثة في العلوم القانونية. بذرع مجلس عمالة المضيق الفنيدق نظـرا لكفاءتـها وتفوقـها و للجهود التي تبذلها  في المجال الثقافي والعلمي من خلال تأليفها لمجموعة من الكتب القانونية، حيث قدمت للسيد رئيس مجلس عمالة المضيق الفنيدق السيد الفاضل محمد العربي المرابط مجموعة  من مؤلفاتها من بينها كتاب المنتقى في المنازعات الشغلية على ضوء الفقه والعمل القضائي و مدونة الشغل من خلال الاجتهاد القضائي وحقوق الاجراء في نظام صعوبات المقاولة وغيرها)
وفي ذات السياق ألقت الدكتورة" أمينة رضوان" مداخلة حول الذكرى ال44 للمسيرة الخضراء  بعنوان " المسيرة الخضراء: فخر الماضي و شرف المستقبل' حيث أشارت من خلالها ان هذه المناسبة الوطنية تشكل فرصة للتشبث بالقيم الوطنية التي ما فتأ عاهل البلاد الملك محمد السادس نصره الله وايده يوصي بها كل المغاربة.

كما ذكرت فيها  بالخطاب الملكي السامي للمغفور له جلالة الملك الحسن الثاني طيب الله تراه "غذا إن شاء الله سنخترق الحدود، غذا إن شاء الله ستنطلق المسيرة الخضراء، غذا إن شاء الله ستطؤون طرفا من أراضيكم و ستلمسون رملا من رمالكم و ستقبلون ثرى من وطنكم العزيز" ، مستطردة أن انطلاقة المسيرة الخضراء كان في السادس من نونبر 1975 بجماهير المتطوعين من كل فئات المجتمع المغربي في اتجاه الاقاليم الصحراوية لتحريرها من براثن الاحتلال الاسباني، بأسلوب حضاري راقي أظهر للعالم كله صمود المغاربة وإرادتهم القوية في استرجاع الأقاليم الصحراوية،  لتصبح المسيرة الخضراء حدثا تاريخيا ملحميا يحق للمغاربة الاحتفال به و تخليذه.
ليختتم الحفل  ببرقية الولاء والإخلاص للملك محمد السادس نصره الله وايده



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً