نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 او0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
0660664910
مراسل صحفي : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
أزمة الـعمـل الـجمعـوي بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك و الممارسة الجمعوية الحقيقية التي تفتقد لها جمعيات المجتمع المدني بالمنطقة

الدار البيضاء في : 13/01/2020

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

عادل الساحلى : كازابريس

 إن العمل الجمعوي بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك يضعنا أمام عدة مداخل يصعب حصرها ، وتتجلى غالبيتها في طبيعة الأنشطة الجمعوية بالمنطقة ، وكذا طبيعة المنخرطين أو الفاعلين داخل هذا الكيان ، بحيث أغلب الجمعيات تحصر الفعل الجمعوي في تنظيم حفلات ، سهرات ، دوريات لكرة القدم ، القيام بحملات طبية وبيئية ، حتى أصبح عملا منمطا تم تمييعه وأفرغ من جوهره ، بدل أن يكون إبداعياً و أصبح محصورًا في أنشطة معينة ( إستنساخ الأفكار ) الكمية غلبت النوعية ، حيث نجد تزايد كبير للجمعيات التي تتأسس سنوياً بشكل هائل سواء الثقافية ، أو الرياضية ، أو التنموية ، أو الجمعيات المهنية أو الشبه مهنية ، أو الاجتماعية و الخيرية ، الشيء الذي أفقد مبدأ المنافسة الشريفة التي تولد التجديد والتطوير في هذا المجال فبينما تسهر جمعية أو جمعيتين من أصل المئات في المنطقة بأنشطة هادفة عنوانها تكوين مواطن مسؤول واعي ، من خلال ندوات ، لقاءات فكرية ، ورشات ، تكوينات ... لكن نجد هاتين الجمعيتين بأفكارهما في واد وأبناء وشباب ابمنطقة في واد آخر ،و هنا تكمن الأزمة ، و يفقد الأمل ، و هنا نتساءل من المسؤول عن هذه المفارقة ؟ بحيث لا ننكر أن عجلة العمل الجمعوي إستعادت عافيتها في الأربع سنوات الأخيرة ، لكن السؤال المطروح : إلى متى سيصبح المجتمع المدني بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك مجتمعا مدنيا بكل معنى للكلمة ..فالمجتمع المدني بأحياء و مدن اخرى هو من ساهم بشكل كبير في تنمية هذه الأحياء وهذه المدن واخرجها من ازمات متعددة ،وذلك بممارسة جمعوية حقيقية ... وهذه الممارسة الجمعوية الحقيقية هي التي تفتقد لها جمعيات المجتمع المدني بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً