نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
استقالة رئيس مجلس جماعة بن احمد والتراجع عنها تدخل وزارة الداخلية في دوامة قانونية

الدار البيضاء في : 16/01/2020

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

خلف قرار رئيس مجلس جماعة بن احمد بإقليم سطات، بالاستقالة من مهامه كرئيس برسالة مكتوبة لعامل إقليم سطات، والتراجع عنها أسبوعا بعد ذلك برسالة تانية وجهها للسيد العامل، جدلا قانونيا وسياسيا.

ويتابع سكان بن احمد والاقليم باهتمام بالغ مجريات هذا الملف خصوصا وأنه يشكل سابقة علي المستوي الإقليمي والوطني، في ظل تقديم استقالة والتراجع عنها بشكل رسمي.

وما يعقد من الأمور بأن القانون التنظيمي للجماعات الترابية سكت عن هذه الجزئية، ولم يضع لها ترتيبا قانونيا يمكن الاحتكام اليه، ويعتبر هذا البياض القانوني فراغا في النص يجعل وزارة الداخلية مطالبة بالاجتهاد، إما قبول استقالة الرئيس دون اعتبار لرسالته الثانية، أو أخدها بعين الاعتبار وعدم اعتبار رسالة الاستقالة الأولى.


ولا زالت مكونات المجلس الجماعي لبن احمد في انتظار قرار وزارة الداخلية مما أدخل المجلس وأغلبيته المسيرة في مرحلة انتظار لما ستقرره المصالح المركزية لوزارة الداخلية.

ويعتبر متتبعون بأن التراجع عن الاستقالة كاف لتوقيف المسطرة المعمول بها من خلال اعلان مهمة الرئيس شاغرة، خصوصا وأنه يتمتع بأغلبية مريحة داخل المجلس، وهو الرأي الذي يسايره العديد من المتتبعين على اعتبار أن اعلان شغور مهمة الرئيس في هذا الوقت لن تخدم مصالح المدينة علي بعد أقل من سنة ونصف عن الانتخابات.

فريق آخر يعتبر بأن تقديم استقالة مكتوبة للسلطات العمومية كاف لإعلان شغور مهمة الرئيس، خصوصا وأن القانون لم يتحدث عن تراجع عن الاستقالة حتي يتم تكييف الواقعة في اطارها.

وكان رئيس المجلس الجماعي ل بن احمد قد قدم استقالته للسيد عامل إقليم سطات، لأسباب وصفها مقربون منه بالشخصية، لكن تحركات كثيرة داخل الأغلبية المسيرة وداخل حزب العدالة والتنمية جهويا ووطنيا أثمرت تراجعه عن هذه الاستقالة وتوجيهه لرسالة ثانية للسيد عامل إقليم سطات أعلن من خلالها عن تراجعه عن قراره السابق، لكن الكلمة الأخيرة بقيت في يد مصالح وزارة الداخلية والتي بإمكانها اعتماد رسالة التراجع أو تزكية الاستقالة وبالتالي اعلان شغور مهمة رئيس المجلس الجماعي لبن احمد، وفتح الباب لانتخاب رئيس جديد.



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً