نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
إعتقال قائد ورئيس جماعة وها علاش

الدار البيضاء في : 04/04/2020

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

أدانت المحكمة الابتدائية لميدلت،  رئيس جماعة “كرس تعلالين” المنتمي إلى الأصالة والمعاصرة، بعشرة أشهر حبسا نافذا، وغرامة 30 ألف درهم، بعد أن اعتقل في كمين رفقة قائد، متلبسين بتسلم رشوة بقيمة 10 ملايين من مهاجر بإيطاليا.


وما زال القائد، يخضع للاستنطاق التفصيلي في حالة اعتقال من قبل قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالرشيدية، بحكم تمتعه بالامتياز القضائي، وأنه سيحال قريبا على الجلسة للشروع في محاكمته، بتهمة الابتزاز وتسلم رشوة.


وتعود تفاصيل القضية، عندما لجأ مهاجر بإيطاليا إلى الخط الأخضر، التي تشرف عليه رئاسة النيابة العامة، للإبلاغ عن تعرضه لابتزاز، من قبل رئيس جماعة “كرس تعلالين” وقائد بالمنطقة، منذ سنتين، إذ يطالبانه برشوة قيمتها 10 ملايين، مقابل الترخيص له بالاستثمار بالمنطقة في مشروع تصفية بعض المعادن من الأتربة،لإعادة بيعها بأثمنة مناسبة، ما سيوفر عدة فرص شغل لقاطني المنطقة.


وأحالت رئاسة النيابة العامة التظلم على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، الذي أمر المصلحة الجهوية للشرطة القضائية باعتقال رئيس الجماعة، الذي يشغل في الوقت نفسه منصبا مهما بجهة درعة تافيلالت، والقائد متلبسين بتسلم الرشوة.


وتم نصب كمين لرئيس الجماعة والقائد، بتنسيق مع نائب الوكيل العام للملك، الذي أشرف على جميع مراحل العملية، إذ طلب من المهاجر الاتصال برئيس الجماعة وضرب موعد معه، وإيهامه أن المبلغ المالي سيسلمه له شريكه في المشروع.

وتقمص رئيس المصلحة الجهوية للشرطة القضائية دور الشريك، وانتقل رفقة نائب الوكيل العام والضحية وعناصر أمنية إلى منطقة “كراندو”، حيث تم اللقاء مع رئيس الجماعة، ليفاجأ بعد تسلمه مبلغ الرشوة بمحاصرته من قبل عناصر الشرطة.


وشرع رئيس الجماعة في التوسل للمسؤول الأمني، قبل أن يخبره أن نصف المبلغ مخصص للقائد، فطلب منه ضرب موعد معه لتسليمه نصيبه، وبعد اتصال هاتفي مع القائد، تم الاتفاق أن يكون اللقاء بالمحطة الطرقية للريش. وانتقل نائب الوكيل العام وعناصر الشرطة، مصحوبين برئيس الجماعة والضحية إلى الريش، وبعد فترة من الزمن حل القائد على متن سيارته حسب الموعد، وتوجه نحو رئيس الجماعة لتسليمه نصيبه من الرشوة المحددة في خمسة ملايين، ليجد نفسه محاصرا من قبل رئيس المصلحة الجهوية للشرطة القضائية وعناصره، وبتعليمات من النيابة العامة، تمت إحالة رئيس الجماعة على ابتدائية ميدلت، في حين أحيل القائد على محكمة الاستئناف بالرشيدية لتمتعه بالامتياز القضائي.



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً