نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
0664080623
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
0660664910
مراسل صحفي بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
0662093316
مراسل صحفي سطات : ادريس غزواني
casapress@gmail.com
0661620782
مراسل صحفي : المهدي لوجاني
Casapress@gmail.com
0661047173
مراسل صحفي : محمد اللكاني
Casapress@gmail.com
15147584922+
صحفي : مصطفى حسوني
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد الحاج
Casapress@gmail.com
0663226696
مراسل : عبد اللطيف اعسيلة
casapress@gmail.com
0680730733

الميركاتو الانتخابي هل هي ظاهرة صحية بالمغرب؟؟؟

الدار البيضاء في : 03/04/2021

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

اشتد التنافس بشكل كبير بين قادة الأحزاب، لـ “خطف”، مرشحين من الكائنات الانتخابية، في سوق الترحال الحزبي، في إطار “الميركاتو” الانتخابي الذي انطلق مباشرة بعد التصويت على القوانين الانتخابية، والترويج أن المحكمة الدستورية تتجه نحو إسقاط طعن العدالة والتنمية في القاسم الانتخابي الجديد.
وقالت مصادراعلامية إن سوق الانتقالات شهد صراعا بين قادة أحزاب، لاستمالة أكبر عدد ممكن من ” الكائنات الانتخابية” التي تضمن الفوز بكل الطرق المتاحة كيفما كان لونها السياسي ورمزها الحزبي، إذ تمت معاينة عملية “الخطف” من خلال عقد اجتماعات، سرية وعلنية، بين قادة الأحزاب والكائنات الانتخابية، بينهم من انتقل في ظرف يومين بين أربعة أحزاب، واستقر به المقام في حزب معين، من خلال تأشير أمين عام الحزب على منحه التزكية، والتفاوض معه على عملية دعم صندوق الحزب والتكفل بحملته الانتخابية.
وانهارت الجماعات المحلية التي توقف أغلبها عن مواصلة أنشطته في تقريب الخدمات من المواطنين، من خلال حصول نزوح جماعي لكافة المنتخبين من أحزابهم بإشارة من رؤسائهم بالبلديات، في إطار سياسة انتقال “القطيع”، لأن الأهم هو تحقيق الفوز بمقاعد انتخابية، وذلك تحت مسمع ومرأى من عيون رجال ونساء السلطة، ممثلي وزارة الداخلية من الولاة إلى “المقدمين”، مرورا بالعمال والقياد الذين لا يحركون ساكنا حتى إن خرق المجتمعون الاحترازات الصحية.
ولم يفطن قادة الأحزاب، تضيف مصادر اعلامية وهم “يتخاطفون” لتوزيع التزكيات على الكائنات الانتخابية، بأنهم يغامرون بدوائرهم الانتخابية، بسبب تحريك دعاوى قضائية ضد بعضهم استنادا على تقارير المفتشية العامة لوزارة الداخلية، والمجالس الجهوية للحسابات، إذ ينتظر أن تخرج ملفات أخرى في هذا الصدد.
وحذرت جمعيات حماية المال العام، ومنظمات حقوقية ومدنية نشيطة بمختلف المدن، من مغبة ترشيح المفسدين، وهددت بنشر لوائح من يجب منعهم من الانتخابات، بناء على تقارير مؤسسات رسمية مختصة في مكافحة الفساد، وأخرى مدنية، ما أثار غضب زعماء وقادة الأحزاب لتسرعهم في توزيع التزكيات.
وأكدت المصادر أن نشطاء جمعيات المجتمع المدني، وحماة المال العام، ينسقون مع نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي لنشر ملفات تهم قياديين ورؤساء مجالس ترابية وبرلمانيين، مشتبه تورطهم في الفساد، وقد تتسرب شكايات كيدية في إطار التسخينات التي ترافق عادة الانتخابات.



بقلم : Array

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً