نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
صحفي مكتب بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
صحفي : عبد اللطيف اعسيلة
casapress@gmail.com
: ادريس غزواني

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
السلطات المحلية لتارودانت تسلب المواطنين حقهم الدستوري في الإحتجاج السلمي وتطارد النساء

الدار البيضاء في : 12/02/2014

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان

جمعية وطنية مستقلة تعنى بحقوق الانسان والمواطنة

فرع تارودانت

بلاغ استنكاري

السلطات المحلية لتارودانت تسلب المواطنين حقهم الدستوري في الإحتجاج السلمي وتطارد النساء والشيوخ في الشوارع والأزقة من أجل التستر على فضائح الوصاية وحماية ناهبي أراضي الجموع

شهدت مدينة تارودانت يوم الثلاثاء 11 فبراير 4112 أحداثا خطيرة هزت الرأي العام المحلي وولدت سخطا عارما في صفوف المواطنين على إثر إقدام سلطات الإقليم على اعتراض سبيل نساء وشيوخ الجماعة السلالية لأهل تارودانت من أجل منعهم من الوصول الى أمام مقر العمالة وتنظيم وقفة احتجاجية ضد خروقات وتجاوزات سلطة وصاية وزارة الداخلية،وقد استنفرت السلطات لهذه العملية شتى ألوان القوات العمومية لسد الطرق المؤدية الى العمالة أمام ذوي الحقوق وإرهابهم وثنيهم عن المطالبة بتسوية عادلة لملفهم المطلبي،مما اضطر الجماعة السلالية إلى اللجوء لمقر الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بتارودانت وعقد اجتماع طارئ لتداول التطورات الخطيرة التي يعرفها ملفهم والحيف الممنهج ضدهم ،وأثناء مغادرة الجماعة السلالية لمقر الرابطة فوجئت مرة أخرى بإنزال أمني مكثف أرهب ساكنة حي أولاد بونونة كما تم تطويق مقر الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان بعناصر الشرطة والقوات المساعدة

 

وأمام عبث سلطات إقليم تارودانت بحقوق المواطنين واستغلالها للقوات العمومية لإرهاب المظلومين فاننابالرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان نعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي

إشادتنا بصمود واستماتة الجماعة السلالية لأهل تارودانت في معركتها النضالية السلمية وتشبث ذوي الحقوق بحقهم المشروع في الاحتجاج رغم القمع والترهيب

استغرابنا لمنع وقفة احتجاجية سلمية من طرف سلطة اقليم تارودانت رغم استيفائها لكافة الشروط القانونية من تصاريح وغيرها

 

استنكارنا الشديد للمضايقات التي تشنها سلطات الإقليم لقمع النساء والشيوخ السلاليين ومطاردتهم في الشوارع والأزقة كالمجرمين

 

شجبنا للمقاربة الأمنية التي ينهجها القائمون على الشأن العام بالإقليم في حل مشاكله بدل الحوار وتطبيق القانون

إدانتنا للتطويق الذي تعرض له مقر الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان بتارودانت من طرف القوات العمومية والذي زعزع طمأنينة الساكنة

 

إن ما جرى يوم الثلاثاء 11 فبراير 4112 بتارودانت ما هو إلا دليل على زيف الخطاب المتشدق بالشعارات الطنانة لاحترام حقوق الانسان وانكشاف ضيق صدر بعض مسؤولي الإقليم من الاحتجاجات المشروعة وتورط أخرين في ملف نهب أراضي الجموع بتارودانت

. عن مكتب

الرئيس:هشام الهواري



بقلم :

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً