نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 - 0660664910
ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
رئيس قسم التواصل : عبد الرحمان قاسمي
صحفي مكتب بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
رئيس قسم المراسلين الصحفيين : هشام الصبطي
casapress@gmail.com

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
زكرياء المومني بين واقع الارتزاق وخيال الجريمة التي لم تقع ‎

الدار البيضاء في : 16/05/2014

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

 

 

أبو ميسون

 

من يكون زكرياء المومني البطل الرياضي الذي شوه صورة المؤسسات المغربية في فترة دقيقة من تحركات ماراطونية لأجهزة الاستخبارات الجزائرية التي كانت تسارع الزمن من أجل تأليب الرأي العام الجزائري والدولي ضد المغرب لتمرير أكبر فضيحة تزوير انتخابات رئاسية تزكي عبد العزيز بوتفليقة رئيسا لولاية رابعة على الجمهورية الجزائرية.

 

في تلك الأثناء وأمام هول المؤامرة المنظمة وغير المنظمة ضد المغرب ومؤسساته، والتي ارتبطت بتوقيت نشر أمير الظلاميين كتاب "جورنال برانس باني" حيث تحرك زكرياء المومني في عمل منظم ومحكم من خلال سفريات مكوكية بين دول اوروبية ورسائل موجهة إلى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يطالب تدخله لإنصافه في مسيرة الابتزاز على المغرب .

ودعوة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند غنية عن أي تعليق لأنها تستهدف الضغط على السلطات العليا لتنفيذ مخطط وحده زكرياء المومني ومن معه يعرفان مغزاه لأنه ظل دوما ينتقد المغرب والنظام المغربي،ومؤسساته.

 

وما يؤكد ضعف ومرض زكرياء المومني هي الرسالة التي وجهها للصحافي مدير نشر الأسبوع مصطفى العلوي والتي نشرها على أعمدة الجريدة في العدد 789 الصادرة بتاريخ 15 ماي 2014 حيث يحاول زكرياء المومني بعد أن استغنت عنه الأطراف الخارجية بدعم مشروعه أو مشاريعه عاد مجددا ليلوح بأسلوب الغدر المنظم انه مغربي وانه ليس معارضا للنظام وليس سياسيا ،وان كان كذلك لماذا لا يراسل مجددا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ليحكي له ترهاته وأطروحاته ويوضح له انه محبا للمال والحياة ولا علاقة بالمواضيع التي اثارها ،ولماذا لم يراسل دفاعه القاضية الفرنسية ويقول لها انا مغربي وما أعانيه ليس شّأنا فرنسيا ،والا كيف يمكن أن نفهم قصة هذا المواطن "حمق كيضرب بالحجر" لا يدري ما يفعل بل مجرد اداة للتنفيذ غرر به ويريد الاندماج لكن الطريقة التي اختارها يبقى وحده زكرياء المومني يحدد اختياراته ،وطريقة تصحيح أخطائه .

 

إذا،هل حدد زكرياء المومني اختياراته ،ووقع بيان الاعتذار أم أنه يشتغل بمنطق "أولاد السوق" متناسيا أن الوطن المغرب وكل الأوطان الشرعية لها مؤسسات تدافع عن مصالحها وترابها واستقرار شعوبها ...

 

معذرة زكرياء المومني رياضي وليس رجل ذو ثقافة ،وليس متنورا ومسلحا بالعلم بل مجرد دمية بأيادي ملطخة بالدماء.

 

انظر الصورة : هل يتبين ان زكرياء المومني في كامل قواه العقلية؟



بقلم : كازا بريس كازا بريس

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً