نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

ملحوضة. هذا هو فريق العمل لموقع كازابريس وكل من يتوفر على بطاقة خارج هذا الفريق لسنا مسؤولين عنه وليست له اي علاقة بالموقع :
للإتصال المباشر : موقع كازابريس
Casapress@gmail. Com
0664080623 او0660664910
مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
0660664910
مراسل صحفي بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
مراسل صحفي سطات : ادريس غزواني
مراسل صحفي : المهدي لوجاني
Casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد اللكاني
Casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد الحاج
Casapress@gmail.com
مراسلة صحفية سويسرا : غزلان عرافي
Casapress@gmail.com
مصور صحفي : عبد الحليم جلان

اختيار اللون الخاص بك
اختيار الخلفية الخاصة بك
 كنا ننتظر من السيد الداودي أن يخرج على المغاربة ويعتذر منهم جميعا، بسبب ما ألت إليه أوضاعهم ، التي ازدادت تدهورا منذ وصول حزبه إلى سدة الحكومة ،لكن الرجل ذهب إلى عكس ذلك وأطلق العنان لنفسه ليعلن الحرب على أبناء المغاربة عبر تصريحاته الغريبة التي وصف فيها المعطلين بأقبح الصفات ، حيث وصف هؤلاء بالعالة على المجتمع. بعد أن فشلت الحكومة المغربية في وضع سياسات عمومية تنتقل بالبلاد إلى بر الأمان ،عادت هذه الحكومة فوجدت في سياسة الهجوم على المغاربة الحل الأمثل للتغطية على مسلسل الإخفاقات التي تتخبط فيها الحكومة ، حيث لم تستطع الحكومة أن تضع ولو سياسة عمومية في ميدان التشغيل ليأتي الس.... اقرأ المزيد
بحلول شهر رمضان الأبرك ، وقبل أن نبعث إلى الأصدقاء الأعزاء وإلى الأحباب الكرام برسائل التهنئة ، ودننا لو أننا تقدمنا بتهنئة إلى رئيس حكومتنا الغراء الذي يستحق كل التهاني ، خاصة وأن لهذا الأخير الفضل في تحقيق أحلام المغاربة جميعا وكيف لا والرجل هو من أعطى العهود ، ومنح الصكوك لهؤلاء للقطع مع الماضي ،في خطوة منه للوصول إلى سدة الحكومة ، ثم لكي يتسنى له الضحك على ذقون المغاربة من الذين أمنوا بالديمقراطية والتغيير ، وصدقوا مسرحيات كانت نهايتها ظاهرة منذ الوهلة الأولى. رمضان مبارك  لرئيس الحكومة وإخوانه ، ممن أتقنوا فن الكذب والخداع ، أما الشعب المغربي الذي صدق هؤلاء فلم يعد بحاجة .... اقرأ المزيد
نوابنا الأبطال ، وأصحاب الفخامة الذين ما عهدنا عليهم  سوى النوم والكسل في البرلمان ، لم يكفهم أنهم قدموا للمغاربة مهزلات على طبق من ذهب ، ولم يكفهم أنهم نزلوا بالمؤسسة التشريعية إلى أسفل سافلين ، بل استمروا في ذلك حتى أصبحت أسرار هذه المؤسسة تصل إلى عامة الشعب  عبر شبكات التواصل الإجتماعي غير مدركين أن ما يقومونه مخالف تماما لمناصبهم الحساسة ويسيء بشكل كبير للمؤسسة البرلمانية التي من الأجدر أن يتم إحترامها . إن المتتبع لما يجري في البرلمان سيدرك حجم الكارثة التي تهدد هذه المؤسسة ، ويدرك مدى الانحطاط الذي وصل إليه نوامنا الأبطال الذين يحملون أمانة الدفاع عن حقوق المغاربة جم.... اقرأ المزيد
يعيش القادة العرب هذه الأيام على وقع الفرحة الكبرى ، فرحة فوز قائد العسكر عبد الفتاح السيسي برئاسة مصر بعد أن انقلب على الشرعية في الثالث من يوليو ، فلم يكف هؤلاء القادة أنهم دبروا لتلك المؤامرة التي أطاحت برئيس شرعي بالبلاد ولم يكفهم إجهاض ثورة 25 من يناير ، بل تجاوزوا كل ذلك واجمعوا على الانقلاب وشاركوا في تنصيب قائد الانقلاب المبجل مؤكدين أن لا أحد يستطيع الخروج بمصر من الأزمة غير السيسي . القادة الذين وجهت لهم الدعوة لحضور حفل تنصيب عميد الانقلابيين العرب، والذين كلفوا أنفسهم عناء التنقل إلى مصر للاحتفال  بهذا العرس الكبير لم يكن لديهم سوى هدف واحد هو التعاون مع مصر للقضاء .... اقرأ المزيد
في الديمقراطيات الغربية عبر كيفما شئت بالصوت بالاحتجاج في الشوارع، بكل ما تملك من وسائل ، بل يمكنك استعمال حتى الحذاء للتعبير عن موقفك ،فالفضاء مفتوح لك على مصراعيه والظروف متاحة لك ، لكن ماذا عن أوطاننا التي طالما حملت شعار الديمقراطية هل يجوز للمواطنين فيها أن يحتجوا ويعبروا عن مواقفهم حتى باللسان ومابالك بالأحذية التي إن استعملوها أصبحوا من الضالين ومن المغضوب عليهم في الدنيا وفي الآخرة. ما شاهدناه مؤخرا من إطلاق سراح المرأة التي ألقت الحذاء على هلاري كلنتون في لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأمريكية عندما كانت تلقي كلمتها ، يظهر بجلاء قمة الحرية التي وصل إليها الغرب فيما أوطانن.... اقرأ المزيد
قبل أن نعرض لتجليات السَّفَه عند الحكومة أو على الأقل عند رئيسها وبعض وزرائه، يحسن بنا أن نقدم تعريفا لكلمة "السفه" حتى لا نُفهم خطأ وحتى لا يعتقد البعض بأننا من هواة الشتم والقذف والسب... فرغم أن للسفه معنى لغويا (أي نقص في العقل) ومعنى اصطلاحيا (بمعنى نقيض الحِلم)، فإنه لا يعني عندنا أكثر من تصرف غير مقبول  أو موقف غير موفق أو كلام  في غير محله أو قرار غير محسوب العواقب أو إخلال بالواجب أو تنكر للعهود والوعود أو تحيز للقوي ضد الضعيف، أو نحو ذلك. وسوف نتجنب، ما أمكن، استعمال كلمة سفيه وسفهاء لما أصبح لهما من معنى قدحي.  وبما أن المناسبة شرط، كما يقول الفقه.... اقرأ المزيد
أيها الشعب المصري العظيم بعد كل هذه الثقة الزائدة التي وضعتها في شخصي ، وبعد كل هذه الشعبية التي حققتها بسببك ، وبعد كل تلك الدماء التي أريقت في أرض مصر والتي ما أردنا من ورائها سوى الحفاظ على مصر وأبنائها ، جئناك اليوم بخبر يسرك ويدفع بك إلى معانقة الحرية والديمقراطية ، إنه خبر استقالتي من الجيش وإعلاني الترشح لرئاسة الجمهورية ، لكن أيها الشعب الأبي تذكر أن لا أحد يستطيع إنقاذك مما أنت فيه ، ولا أحد يمكنه الخروج بالبلاد من الأزمة بدوني ،فأنا الرئيس الملهم والزعيم المبجل بالانتخابات أو بدونها ، فأنا الصنم الذي لا يقهر ، أنا من سيحكمك إلى الأبد وأنا من سيعينك على معانقة الحرية كما أرا.... اقرأ المزيد
لا شك أن أحكام الإعدام التي أصدرتها محكمة جنايات المنيا  بمصر في حق 528 من أنصار الرئيس محمد مرسي، هو بداية الدفع بالدولة المصرية إلى الهاوية، وجعلها عرضة لحرب أهلية محتملة ، خاصة وأن هذه الأحكام جاءت في سياق الحملة الانتقامية التي تشنها سلطات الانقلاب على كل المعارضين سواء أكانوا من الإخوان أو من غيرهم ، فالمصريون سواسية كأسنان المشط أمام آلة القمع العسكرية التي لم تدع وسيلة إلا واستعملتها من أجل أن تضمن لنفسها البقاء في السلطة إلى آجل غير مسمى. كنا حقيقة لا نريد أن نصدر أحكاما في حق القضاء المصري، ولم نكن نريد الحديث عنه بسوء إلا بعد أن فاحت رائحة الفساد من القضاء، وتبين أن .... اقرأ المزيد
أيها المؤذن مالي أراك عاصيا لأوامر وزارة الداخلية ، وما لي أراك لا تمتثل لقرارتها ، وأخفض من صوتك ، وأعلن الولاء كل الولاء لهذه الوزارة ، بل لا تنسى أن تعمل كل ما في وسعك من أجل الحفاظ على راحة السياح وضمان السكينة العامة ،لأن في صوتك اعتداء صارخ على حقوق هؤلاء الذين يأتونك من كل حدب وصوب ، واعتداء على حقوق الساسة الذين يتضايقون من سماع صوتك والذين يتمنون يوما تتوقف فيه عن إصدار لغوك المزعج . عجبت لكل الذين كانوا قد ذعروا من هول ما سمعوا من إحدى مندوبيات  وزارة الأوقاف بعد القرارالذي يقضي بأن  يخفض كل مؤذن  من صوته أثناء صلاة الفجر ، وذلك بناء على العديد من الشكايات ا.... اقرأ المزيد
كم هو جميل أن نحتفل بعيد المرأة ، وكم هو جميل أن نرى المرأة المغربية تعانق حقوقها الكاملة ، لأن ذلك من مبادئ الديمقراطية التشاركية ، ومن جملة ماجاء به الدستور الجديد لسنة 2011 ، وجميل أيضا أن نسمع عن أصوات تشيد بالمرأة وبأعمالها وبقدرتها هي الأخرى على منافسة الرجل ، لكن مع ذلك يبقى التساؤل مطروحا حول الجدوى من كل تلك الحملات الداعمة لصوت المرأة ما دام أن ما سمي الآن بحقوق المرأة يبقى حكرا على المرأة المتعلمة ،دون أن تصل إلى المرأة القروية أو المرأة التي أفضل أن أسميها "المرأة الضحية " لأنها على مر عقود من الزمن ضحية سياسات لا تراعي فيها إلا ولا ذمة . ربما النقاش الذي يدور .... اقرأ المزيد
ليس هناك لعبة، سواء كانت شعبية أو نخبوية، سواء كانت فردية أو جماعية، إلا ولها قواعدها ولها قانونها المنظم، حتى وإن كانت من الألعاب البدائية. لذلك، وُجدت هيئات للتحكيم، مهمتها السهر على احترام تلك القواعد والعمل بها. وكل من لم ينضبط لها، يعرض نفسه لعقوبة أو لجزاءات تتناسب ومستوى الخرق أو الخطأ المرتكب في حق قانون اللعبة. ولا أحتاج، هنا، لسرد أمثلة، ما دام الأمر معروفا لدى الجميع.  وليس هناك تجمع بشري قل شأنه أو عظم، إلا ويتخذ لنفسه قوانين مشتركة ويحدث آليات لفرض احترام تلك القوانين، وذلك عن طريق سلطة تنفيذية، المفروض فيها أن ترعى وتراعي المصلحة العامة حتى لا تطغى المصالح الذاتي.... اقرأ المزيد
بدأ الكثير من القيل والقال وارتفعت حناجر كل الشرفاء من هذا الوطن العزيز بعد التصريحات المنسوبة لسفير فرنسا بواشنطن، والتي شبه من خلالها المغرب بـالعشيقة حيث قال بالحرف الواحد إن المغرب كالعشيقة التي نجامعها كل ليلة، رغم أننا لسنا بالضرورة مغرمين بها، لكننا ملزمون بالدفاع عنها”لكن إذا كانت كل هذه التصريحات تعبر عن تاريخ فرنسا الاستعماري وعن ماضيها العنصري تجاه المغرب فماذا عن رد فعل المغرب تجاه هذه التصريحات الجارحة التي أساءت للمغاربة جميعا ؟ كنا ننتظر من الحكومة المغربية بعد هذه التصريحات المهينة للمغرب، أن تحرك الدبلوماسية على جميع الأصعدة، وأن تطالب من فرنسا توضيحات في هذا .... اقرأ المزيد
إذا كانت المذكرات نوعا من أنواع الكتابة التاريخية، مما يعني اهتمامها بوصف الأحداث وتعليلها، وبالأخص تلك التي لعب فيها كاتب المذكرات دورا ما؛ وإذا كان هذا الصنف من الكتابة التاريخية، يتفرغ له بعض القادة، في أواخر حياتهم، معتمدين في تدوين الوقائع على الذاكرة، سواء من حيث المعايشة  أو المشاهدة، فإن كتابة المذكرات أصبحت عندنا، اليوم، وسليلة يتخذها بعض الأشخاص لتشويه الذاكرة الوطنية الجماعية، وذلك بخلط الأوراق وتحريف الوقائع التاريخية وتزوير التاريخ الشخصي (أو على الأقل السكوت عنه) لكونه غير مشرف وغير نضيف. فبعد مذكرات الضابط السابق في الجيش الفرنسي، "المحجوبي أحرضان"- الت.... اقرأ المزيد
ليس من السهل أن يتخلى المرء عن تاريخه وأن يتنكر لعلاقاته (ما لم تكن الحالة مرضية ومستعصية)، خصوصا إذا كان هذا التاريخ ليس فقط مليئا بالأحداث المشتركة، السارة منها وغير السارة، الشخصية منها والعامة، بل وأيضا يمتد على فترة زمنية ليست بالهينة. وليس من السهل، أيضا، أن يفهم أو يتفهم المرء ما قد يكون هناك من مبررات لطي صفحة علاقة صداقة، عمرت أكثر من ثلاثين سنة. لذلك، فكل من يعرف الأخ "محمد بوبكري"، إلا ويتساءل عما حدث له لينقلب من المناصر لصديقه الأخ "إدريس لشكر" في كل شيء إلى منتقد له في كل شيء، وبشراسة (حتى لا أقول بوقاحة) تجاوزت كل الحدود. وهذا التساؤل (المشروع، طبعا.... اقرأ المزيد
سوف نعفي أنفسنا ونعفي الذين يزعجهم الحديث عن التاريخ (لأسباب نعلمها ويعلمونها جيدا، هم أيضا) من الغوص في الماضي، بما له وما عليه؛ وذلك ليس لا كسلا ولا إرضاء ومسايرة للذين أعلنوا الحرب على الذاكرة الوطنية، بل فقط لأن المقام لا يتسع لذلك. فبقدر ما نحن واعون بخلفية الذين يدعون إلى نسيان الماضي والتوجه مباشرة إلى المستقبل، بحجة  أننا "حنا ولاد اليوم"، بقدر ما نحن مدركون لضرورة الاهتمام بالحاضر والانشغال بالمستقبل. لذلك، فنحن لن نخوض في الماضي إلا بالقدر الذي تقتضيه المناسبة (والمناسبة شرط، كما يقال).    إن تعامل بعض المنابر الإعلامية مع الظروف السياسية التي تعرف.... اقرأ المزيد

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً