نحن لا نفتري على أحد بل نقول الحقيقة للجميع

show

إدارة الموقع

مدير النشر : عادل الساحلى
casapress@gmail.com
0664080623
رئيس التحرير : المهدي أبو العولة
casapress@gmail.com
0660664910
مراسل صحفي بني ملال : عبد العزيز هنو
casapress@gmail.com
0662093316
مراسل صحفي سطات : ادريس غزواني
casapress@gmail.com
0661620782
مراسل صحفي : المهدي لوجاني
Casapress@gmail.com
0661047173
مراسل صحفي : محمد اللكاني
Casapress@gmail.com
15147584922+
صحفي : مصطفى حسوني
casapress@gmail.com
مراسل صحفي : محمد الحاج
Casapress@gmail.com
0663226696
مراسل : عبد اللطيف اعسيلة
casapress@gmail.com
0680730733

غرائب ملك.. نهار الحسن الثاني فَشْ روايْد طوموبيل ديال عبد الوهاب الدكالي عقابا له على تأخره عن الحفل

الدار البيضاء في : 04/12/2020

كازابرس : نحن لا نغطي الخبر بل نكشف عنه

في مشاهد فريدة من ليالي الملك الراحل الحسن الثاني، التي كان ينظمها في قصره، كان الفنانون ممن يدورون في فلكه، يعطون كل ما لديهم.. ويسعون إلى الرقي بفنهم إلى ذوق الحسن الثاني الرفيع. وفي صورة تبرز هاجس البحث عن التميز عند المبدعين، كانت حدة التنافس بين الفنانين حامية الوطيس حول من سيلهب الإحساس المرهف للملك بالقاعة المخصصة في القصر للفن والإبداع. أما خارج القصر، فكان المتنافسون يجتمعون، ويُسمع بعضهم بعضا مادته الفنية قبل أن تطرب لها أذنا الملك. لقد كانوا أشبه بخلية نحل مجبولة على إرضاء ذوق الحسن الثاني. ذات يوم، استدعى الملك الراحل مجموعة من الفنانين إلى قصره بمدينة إفران، وكان ضمنهم الفنان عبد الوهاب الدكالي. وحسب الدكتور سعيد هبال صاحب كتاب "أصدقاء الملك"، الذي استقى عناصر الحكاية من عدة مصادر متطابقة، فإن صاحب أغنية "ما أنا إلا بشر" أخطأ يوما التقدير والتوقيت. ذلك أن الملك كان غالبا عندما يستضيف الفنانين في قصره يتأخر بعض الشيء عن موعد انطلاق الحفل، وهنا يضطر الفنانون إلى الانتظار، لكن خلال هذا الحفل، "مشى عبد الوهاب الدكالي بفكرة أن الملك غيتعطل كعادته"، لكن الذي حدث أن الحسن الثاني لم يتأخر خلال ذاك الحفل، حيث التزم بالتوقيت الذي حدده سلفا، وحينما حضر، سأل عن الفنانين المدعوين، ليجيبه "المُكَلَّفْ" بأن الكل حضر في موعده إلا الفنان عبد الوهاب الدكالي. حاولوا ربط الاتصال به، لكنهم لم يتمكنوا من ذلك، لأنه لم يكن وقتذاك الهاتف المحمول. عندما حضر الدكالي أخيرا، تم استضافته مثل سائر الفنانين. وظل ينتظر "النوبة" لكي يؤدي وصلته الغنائية في حضرة الملك، يقول هبال، موضحا في الوقت ذاته، أنه بالرغم من انتظار فرصته للغناء إلا أنه لم يؤدي وصلته الغنائية في ذلك الحفل، حيث تم إقصاءؤه عمدا، "والأكثر من ذلك، يقول هبال، عندما خرج عبد الوهاب الدكالي من قاعة الحفل إلى الفضاء الخارجي، وهو متذمر من معاقبته بسبب تأخره عن الموعد، وجد سيارته في حالة غريبة، حيث اكتشف أن العجلات الأربع لسيارته "مفشوشة"، فاضطر في عز البرد القارس وتهاطل الثلوج بهذه المدينة الجبلية إلى المبيت داخل سيارته. وأضاف هبال "وقد حكى لي مصدر أن بعض خدم القصر و"المخازنية" هم من تدخلوا لإنقاذ الموقف، حيث منحوا الدكالي بعض الأغطية للاستدفاء والاحتماء من قساوة البرد.. ويقال إن الملك الحسن الثاني هو الذي أعطى الأمر كي تفرغ عجلات سيارة الدكالي من الهواء عقابا له عن التأخير.. حيث قال الحسن الثاني: دابا أنا ماشي هو الملك؟ هذا هو الملك اللي جاي في الوقت للي بغا..."، وحسب هبال كان الحسن الثاني يحب مثل هذه المواقف، لأنها "توفر له المتعة وتجعله قريبا من الفنانين، وإن كان عقابه لبعضهم بهذه الطريقة فيه نوع من الألفة التي تحدث بين الأصدقاء



بقلم : Array

ملاحظات قبل التعليق:

  • التعليقات على الموقع تعكس آراء كتابها ولا تعكس آراء الموقع.
  • يمنع أي لفظ يسيء للذات الالهية أو لأي دين كان أو طائفة أو جنسية.
  • جميع التعليقات يجب أن تكون باللغة العربية.
  • يمنع التعليق بألفاظ مسيئة.
  • عند التعليق لتصحيح خطأ في خبر. يتم إرساله إلى فريق التحرير ويتم حذف التعليق.
  • الرجاء عدم الدخول بأي مناقشات سياسية.
  • سيتم حذف التعليقات التي تحوي إعلانات.
  • التعليقات ليست للتواصل مع إدارة الموقع أو المشرفين. للتواصل يرجى استخدام صفحة اتصل بنا.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي كازا بريس

تعليقات الزوّار
أضف تعليقك

كازاتيفي

  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تقييماً
  • الأكثر تعليقاً